تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
اختتام يوم البيئة العربي بالجبيل الصناعية بأكثر من 3000 زائر
اختمت مساء أمس الأول الأربعاء فعالية يوم البيئة العربي  والتي نظمتها  الهيئة الملكية  بالجبيل ممثلة بإدارة حماية ومراقبة البيئة بمركز المعرفة والإبداع بالجبيل الصناعية، خلال الفترة 12 – 18 أكتوبر 2017م تحت شعار "البيئة والمجتمع" بزيارة 34 مدرسة و978 طالب فيما بلغ عدد الزوار3513 زائر.
 
وهدف يوم البيئة العربي إلى تثقيف الزوار  بأهمية المحافظة على البيئة والمقاييس العالمية التي تلتزم بها الشركات في هذا المجال . و زيادة الوعي البيئي و تعزيز السلوك البيئي السليم لدى أفراد المجتمع من خلال رسائل توعوية في جو تعليمي مرح وهادف بالإضافة إلى التعريف بأحدث أليات وطرق التدوير والمحافظة على البيئة الصحية للمنزل والمجتمع. وشارك في المؤتمر من خلال معرض المسؤولية البيئية 13 شركة صناعية والذي سلط الضوء على التعريف باللوائح والأنظمة البيئية للهيئة الملكية المعمول بها و تصحيح وتغيير المفاهيم المغلوطة وذلك لرفع مستوى الوعي البيئي .
 
هذا وقد اشتمل  يوم البيئة العربي على العديد من الأركان متمثلة في ركن الطاقة المتجددة ،وإعادة التدوير، والهيئة الملكية والبيئة، والأطفال، وجناح الأفكار البيئية ومسرح أصدقاء البيئة، والاستيديو البيئي، والسينما البيئية، وفاب لاب البيئة، بالإضافة إلى جناح الكائنات الحية. وجمعية إرادة بالجبيل. وبرنامج الخدمات الصحية بالهيئة الملكية ممثل بقسم الخدمات  البيئية.
 
  الجدير بالذكر إن العالم العربي يحتفل بهذه المناسبة في الرابع عشر  من شهر أكتوبر كل عام وذلك تخليداً لمناسبة انعقاد المؤتمر الوزاري الأول لوزراء ومسؤولي البيئة بالدول العربية في دولة تونس المستضيفة عام 1986م، حيث تم التركيز على أهم القضايا البيئية المشتركة وسبل التعاون لتوحيد الجهود للمحافظة على بيئة الوطن العربي بكافة اشكالها.