تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
معامل تقنية متنقلة لطلاب الهيئة الملكية
أطلقت إدارة الخدمات التعليمية بالهيئة الملكية بالجبيل مشروع (معامل التقنية المتنقلة) بهدف  تطوير معامل الحاسب الآلي في مدارسها، وتسهيل عملية التقييم الإلكترونية للطلاب من خلال البرامج المخصصة لذلك، إضافة إلى تسهيل عمل الاختبارات الإلكترونية بحيث يمكن وصولها للطلاب في مختلف مرافق المدرسة.
 
وقال مدير إدارة الخدمات التعليمية بالهيئة الملكية بالجبيل الدكتور محمد بن سعيد الهاجري" أن ما يميز (معامل التقنية المتنقلة) إتاحتها الفرصة لكل طالب لإبداء رأيه في أي وقت دون حرج، خلافاً لقاعات الدراسة التقليدية التي تحرمه من هذا الميزة، كما تساعد الأجهزة الذكية (i-pad) في تسهيل عملية التعلم الإلكتروني وتلقي المادة العلمية بالطريقة التي تناسب الطالب، إضافة إلى تسهيل عمل الاختبارات والتقييمات اللازمة بحيث تصل هذه الأجهزة للطلاب في القاعات الدراسية دون الحاجة لخروجهم إلى معامل الحاسب.
 
وأضاف الدكتور الهاجري أن هذا المشروع يأتي استشعارا من إدارة الخدمات التعليمية بأن التقنية في وقتنا الحاضر تشهد انتشاراً كبيرا بين الطلاب، حتى أصبحنا أمام جيل يمكن أن نطلق عليه لقب (الجيل الذكي) لوعيه بالتقنية الحديثة، واستخدامها في أبسط مواقف حياته، ولهذا كلما زادت فرصة استخدام ما يستهوي الطلاب زادت فرصة شغفهم في حضور الحصص الدراسية وتوسيع دائرة الاستيعاب، إضافة إلى أنه  أصبح من الضروري الانتقال من مرحلة التلقين إلى مرحلة التمكين بما ينمي قدرات أبنائنا وطاقاتهم، ويجعلهم يقودون المعرفة التقنية بدلاً من قيادتها لهم، مع ضرورة استثمار الأجهزة في التعليم، والاستفادة من إمكاناتها.
 
وأشار الهاجري إلى أن مشروع (معامل التقنية المتنقلة) يأتي ضمن مشاريع إدارة الخدمات التعليمية بالهيئة الملكية بالجبيل لتحقيق رؤيتها للريادة في بناء بيئة تربوية محفزة على التعليم والتعلم ومواكبة تطورات العصر، وصولا إلى جودة عالمية تحقق طموحات وتطلعات الهيئة الملكية، من خلال تقديم تعليم متميز يسهم في إحداث نقلة نوعية في الخدمات التربوية والتعليمية، للاستثمار في مجتمع المعرفة بإعداد جيل مبدع قادر على المنافسة العالمية والتفاعل الإيجابي مع تحديات العصر بما يخدم التنمية المستدامة في البلاد".