تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
وفد من المجلس البلدي بمحافظة الشماسية يتعرف على قصص النجاح للهيئة الملكية
زار الهيئة الملكية بالجبيل صباح أمس الأربعاء وفدٍ من المجلس البلدي بمحافظة الشماسية بمركز الزوار وذلك بهدف الاطلاع والتعرف على قصص النجاح والتميز في إنشاء وتطوير مدينة الجبيل الصناعية .

من جانبه أكد الأستاذ عبدالله بن فيصل الفوزان رئيس المجلس البلدي بمحافظة الشماسية أن الهدف من الزيارة هو الاطلاع على تجربة الهيئة الملكية بالجبيل في القطاع البلدي والتطوير بشكل عام في الخدمات البلدية حيث اطلعنا على تجربة متميزة تحتذى وتدرس للجهات الأخرى .

وأضاف الفوزان أن تجربة الهيئة الملكية بالجبيل ليست تجربة محلية بل هي عالمية فمن حسن حظ أي جهة الاطلاع والتعرف على اخر تجارب الهيئة الملكية بالجبيل .

حيث تهدف الزيارة إلى الاطلاع على تجربة الهيئة الملكية بالجبيل الرائدة في آلية تنفيذ مشاريع البنية التحتية والاستفادة من الخبرات المتميزة في إنشاء وتشغيل وتطوير مدينة الجبيل الصناعية.
 
تلا ذلك جولة بمركز الزوار حيث شاهد الوفد الزائر فيلماً وثائقي يحكي قصة إنشاء مدينة الجبيل الصناعية وما قامت به من جهود كبيرة في بناء المدينة وتجول الوفد في أجنحة المركز حيث اطلع على أبرز عوامل و مقومات النجاح في مشاريع الهيئة الملكية في مدينة الجبيل الصناعية كأهمية الموقع والمنطقة الجغرافية وتنوع الصناعات الموجودة فيها، والبنية التحتية المتميزة والرائدة وتوزيع الأحياء السكنية بالمدينة، مدعمة بأرقام وحقائق تبرز مكتسبات مدينة الجبيل الصناعية ومنجزاتها الضخمة.
 
وفي نهاية الزيارة شكر أعضاء الوفد القائمين بالهيئة الملكية على حسن الاستقبال معتبرين أن هذه الزيارة لمدينة الجبيل الصناعية ناجحة بكل المقاييس حيث كانت الاستفادة منها كبيرة وكونت صورة حقيقية لديهم إلى ما وصلت إليه هذه المدينة من طفرة وثورة صناعية وثقافية في كافة المجالات.