تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
الهيئة الملكية بالجبيل تعلن عن جوائزها البيئية لعام2014 م
رعى سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل الدكتور مصلح بن حامد العتيبي صباح أمس الخميس  بقاعة المؤتمرات بمدينة الجبيل الصناعية. احتفالية الهيئة الملكية بالجبيل باليوم العالمي للبيئة، وتسليم جائزة الهيئة الملكية للأداء البيئي لهذا لعام ، وتسليم جائزة أفضل شركة راعية للنشاطات البيئية ، وجائزة الهيئة الملكية للمبادرة البيئية ومسابقة التصوير البيئي تحت شعار(سبعة مليار حلم، على كوكب واحد، فلنستهلك بعناية)، والذي نظمته إدارة حماية ومراقبة البيئة بالهيئة الملكية بالجبيل .     
من جهته أكد مدير إدارة حماية ومراقبة البيئة المهندس عويد  سيمحان الرشيدي  في كلمته خلال الاحتفالية على إن استضافة الهيئة الملكية لهذا التجمع لرموز الصناعة والبحث العلمي والمختصين في مجال البيئة يَنبع من إيماننا بالدور الذي تلعبه هذه المناسبات العالمية في تناقل الخبرات والاستفادة منها.
وقال المهندس الرشيدي يتركز مفهوم التنمية المستدامة على تطوير الأرض والمدن والمجتمعات وكذلك الأعمال التجارية بشرط ان تلبي احتياجات الحاضر بدون المساس بقدرة الأجيال القادمة على تلبية حاجاتها،
 مشيراً إلى إن العالم اليوم يواجه تحدياً حقيقياً من خلال الزيادة المضطردة في عدد السكان فقد تجاوز العالم حاجز سبعة مليار نسمة، لافتاّ إلى  هناك تقارير صادرة عن الأمم المتحدة ذكرت أن العالم قد يتجاوز حاجز عشرة مليارات نسمة مع نهاية القرن الحالي ما يعني احتياج أكثر لكل مقومات الحياة كالماء والغذاء والطاقة.
  موضحا إن الهيئة الملكية تُمثل نموذجاً حياً وداعماً للاستهلاك الأمثل للموارد الطبيعية من خلال تشجيعها كافة الاستثمارات لإعادة التدوير وترشيد استهلاك الطاقة.
وأَضاف إن  استخدامها للغاز الطبيعي كلقيم و وقود في الصناعات لإنتاجه كمية أقل من ثاني أكسيد الكربون عند حرقة مقارنة مع أنواع الوقود الأخرى بالإضافة إلى وضع الاشتراطات البيئية والهندسية لكافة مشاريعها بما يضمن المحافظة على البيئة و ترشيد استهلاك الطاقة.
مبيناً أن رفع مستوى الوعي البيئي لدى المجتمع بضرورة الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية والمحافظة على البيئة يأتي ضمن أهم دعائم التنمية المستدامة، ونتيجة هذه الجهود توجت الهيئة الملكية مؤخراً بالمركز الأول في  جائزة منظمة المدن العربية في دورتها الثانية عشرة عن محور الوعي البيئي متنافسة بذلك مع إحدى عشرة مدينة عربية، وما هذا إلا نتيجة الشراكة الفاعلة ووحدة الهدف بين الهيئة الملكية والشركات الصناعية العاملة في المدينة.
عقب ذلك ألقى المتحدث الرئيس الدكتور أحمد الحازمي مدير عام مدار البيئة للاستشارات البيئية كلمة عن النهج المتبع للتنمية المستدامة في مدينة الجبيل الصناعية.
بعدها توالت فقرات الحفل. وذلك بالإعلان  عن الشركات الفائزة بجوائز الهيئة الملكية للشركات ذات الأداء البيئي الأفضل في فئة الصناعات الأساسية (2014 م) حيث قام الدكتور العتيبي بتسليم الشركات الفائزة الجوائز فئة الصناعات الأساسية وهي: شركة شيفرون فيليبس السعودية (اس-كيم)وفازت بالمركز الأول. وحصلت الشركة الوطنية للميثانول (ابن سينا) على المركز الثاني ، أما المركز الثالث فكان من نصيب شركة التصنيع الوطنية (تصنيع)
أما في فئة الصناعات الثانوية فقد حققت شركة زجاج قارديان السعودية الدولية المحدودة (قلفجارد)المحدودة المركز الأول، وجاءت الشركة العالمية لطلاء المعادن المحدودة (يونيكويل) في المركز الثاني، بينما حصلت الشركة العربية الكيماوية (لاتكس) المحدودة على المركز الثالث.
و حصلت شركة الجبيل للبتروكيماويات (كيميا) على جائزة الهيئة الملكية لأفضل شركة راعية للنشاطات البيئية لعام 2014م، ونالت الشركة السعودية للحديد والصلب جائزة الهيئة الملكية للمبادرة البيئية لعام 2014م. وعلى هامش الاحتفالية كرم سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل الشركات الراعية لهذا العام .
هذا وبمناسبة فوز الهيئة الملكية بالجبيل بالمركز الأول بجائزة منظمة المدن العربية للوعي البيئي  والتى تم استلامها أمس الأول  في الدوحة عاصمة دولة قطر الشقيقة . قدم مدير إدارة حماية ومراقبة  البيئة  الجائزة لسعادة الرئيس التنفيذي بالهيئة الملكية بالجبيل وفريق العمل.

عقب ذلك بدأت الجلسات المصاحبة للاحتفالية، حيث جاءت الجلسة الأولى بعنوان ((الاستدامة والبيئة))، وتناولت الموضوعات التالية: الطين الأحمر والرماد المتطاير ،و الإنتاج المستدام للبلاستيك الحيوي من خلال البكتيريا محلية ، والاستراتيجيات البيئية وتطوير المنتجات الخضراء.
أما الجلسة الثانية فكانت تتحدث عن ،(حماية الموارد الطبيعية) وناقشت البيئة ومشاريع المستقبل ، و الإدارة المستدامة للمياه في مدينة الجبيل الصناعية ،و الحفاظ على الغاز الطبيعي من الحرق لتحسين الاستدامة.
وتمحورت الجلسة الثالثة حول (الطاقة والبيئة)، حيث ركزت على تحسين استغلال الموارد ، و استخدام وقود الديزل الحيوي من موارد الطاقة المتجددة من أجل مستقبل مستدام ، بالإضافة إلى الطاقة الشمسية مصدر متجدد للطاقة. عقب ذلك فتح المجال للمداخلات والمناقشات.
الجدير بالذكر أن هذه الاحتفالية والتي تأتي متزامنة مع يوم البيئة العالمي تهدف إلى جمع المهتمين وأهل الاختصاص في مجال البيئة لتبادل الخبرات في المجالات المتقدمة، التي تساهم في تحقيق بيئة أفضل وأكثر فاعلية، و كذلك غرس روح المسؤولية لدى الشركات الصناعية في المحافظة على البيئة، ورفع مستوى الوعي البيئي، إضافة إلى مناقشة أحدث التقنيات العالمية والمحلية التي من خلالها يتم الارتقاء بمستوى المحافظة على البيئة في المناطق والمدن الصناعية وفق الأسس والمنهجية التي تحرص على تطبيقها حكومة المملكة العربية السعودية بشكل عام، وتبعاً للإجراءات والأنظمة البيئية المتبعة في الهيئة الملكية للجبيل وينبع، حيث إن مدينة الجبيل الصناعية وشقيقتها مدينة ينبع الصناعية تعتبران أكبر المعاقل الصناعية للبتروكيماويات في المملكة العربية السعودية.