تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
في ليلة من ليالي الوفاء وبحضور الأمراء عبدالله بن فيصل وسعود بن عبدالله وعدد من المسئولين ومنسوبي الهيئة الملكية قصر الثقافة بحي السفارات ليشهد تكريم الأستاذ كامل سليم

بحضور صاحب السمو الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي العبدالله آل سعود وصاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع وحضور عدد من كبار المسئولين في الهيئة الملكية والجهات الحكومية والقطاع الخاص ، أقامت الهيئة الملكية للجبيل وينبع مساء أمس السبت حفلاً تكريمياً لوكيلها السابق سعادة الأستاذ/ كامل سليم صالح بن صالح وذلك بقصر الثقافة في حي السفارات .

وأثنى سمو رئيس الهيئة الملكية على المحتفى به مشيداً بجهوده التي بذلها طيلة الأربع وعشرون عاماً التي قضاها في خدمة دينه ووطنه من خلال عمله في الهيئة الملكية متمنياً لسعادته كل التوفيق في حياته القادمة .

كما أشاد سعادة المهندس/ محمد بن عبدالعزيز الجويسر مدير عام الهيئة الملكية بالجبيل في كلمة ألقاها نيابة عن منسوبي الهيئة الملكية بالدور الكبير الذي قام به الاستاذ كامل إبان فترة عمله في الهيئة والتي شهدت العديد من الإنجازات في ظل الدعم اللامحدود الذي تقدمه قيادتنا الرشيدة للهيئة الملكية .

من جهته أكد المحتفى به سعادة الاستاذ كامل بأن هذه الليلة هي ليلة من ليالي الوفاء من أهل الوفاء وهذا غير مستغرب على الهيئة الملكية التي دائماً ما تكرم منسوبيها معبراً في ختام كلمته عن خالص شكره وتقديره لكافة منسوبي الهيئة الملكية للجبيل وينبع .

وقد عرض فيلم وثائقي خاص بالمحتفى به بهذه المناسبة وأختتم الحفل بتقديم الهدايا والدروع التذكارية .

يشار إلى أن سعادة الأستاذ كامل كان قد خدم وطنه في عدد من الجهات والوزارات قبل أن يعمل في الهيئة الملكية منذ عام 1402هـ حتى عام 1426هـ تقلد خلالها العديد من المناصب إلى ان وصل إلى منصب وكيل الهيئة الملكية للجبيل وينبع .