تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
السفير الكندي يحث رجال الأعمال والمستثمرين الكنديين لإقامة مشاركات


















عقب زيارته لمدينة الجبيل الصناعية

 

        أعلن السفير الكندي لدى المملكة السيد ردودريك بل عن رغبة الحكومة الكندية في مضاعفة استثماراتها الصناعية والتجارية بالمملكة للاستفادة من الفرص الاستثمارية الكبيرة التي أعلنت عنها المملكة في مجال الغاز والصناعات البترولية والتسهيلات الجديدة وقال يتطلب علينا مواصلة حث رجال الاعمال والمستثمرين الكنديين لإقامة مشاركات إستراتيجية في التصنيع التي تقوم على استغلال الهيدركربونات المتوفرة تلقائياً بالمملكة. وأضاف بأن هناك خطط حكومية لتطوير التعاون مع الجهات الصناعية الكبرى مثل الهيئة الملكية وسابك وارامكو خاصة في مجال التدريب والتطوير التقني مشيرا إلى أن عدد الكنديين في المملك نحو (7000) آلاف شخص يعملون في المجالات المختلفة  كما أشار إلى إعجابه من القفزات الهائلة في المملكة وتطورها في المجالات المختلفة مشيرا إلى أن التطور وخاصة الصناعي يسير بخطوات سريعة.

         جاء ذلك خلال زيارته لمدينة الجبيل الصناعية صباح أمس الاثنين حيث استقبله سعادة المهندس محمد بن عبد العزيز الجويسر مدير عام الهيئة الملكية بالجبيل الذي أكد للسفير رغبة الهيئة الملكية في استقطاب الاستثمارات الكندية العملاقة خاصة في قطاع البتروكيماويات في مدينة الجبيل الصناعية والتي تتميز ببنية تحتية راسخة وشاملة أسهمت في بروز عشرات المنشآت الصناعية العملاقة المتخصصة والتي نجحت بوصول منتجاتها المتنوعة لمختلف دول العالم، فضلاً عن مواكبتها لاستقبال التوسعات والمزيد من الاستثمارات المختلفة في ظل الاستراتيجيات الاقتصادية الجديدة  التي أقرتها حكومة المملكة والتي تعني بدعم وتشجيع الحركة الاستثمارية ووضع الأنظمة والضوابط الجديدة التي تجذب الاستثمارات العملاقة في ظل المنافسة العالمية لاستقطاب الاستثمارات وحضر الإستقبال سعادة نائب المدير العام للخدمات العامة المهندس عدنان العلوني، وسعادة نائب المدير العام للإستثمار والتنمية المهندس محمد الجريس.

          وابرز المهندس الجويسر خلال اللقاء فرص الاستثمار المتاحة والصناعات القائمة حالياً والمتوقع قيامها وتجربة الهيئة الملكية الفريدة في إنشاء المدن الصناعية وسجلها المشرف عالمياً في مجال حماية البيئة وتميز الهيئة الملكية في بناء المناطق السكنية الراقية بكافة خدمات الحياة العصرية وبالرعاية الصحية المتميزة والاهتمام الخاص بالجانب الأكاديمي والتعليمي والترفيهي إضافة إلى جودة الخدمات في الطرق والتشجير والمرافق التجارية المتكاملة. وشمل الحديث التطرق لتاريخ تأسيس الهيئة الملكية وقصة إنشاء المدينتين الصناعيتين والإنجازات التي تحققت على مدى الخمسة والعشرين عام الماضية.

           وقام السفير الكندي بجولة في مركز الزوار شاهد خلالها عرض مرئي وثائقي يصور مراحل إنشاء مدينة الجبيل الصناعية تلا ذلك جولة في أجنحة معرض الزوار والذي يبرز حجم التطور الذي تم إنجازه واطلع على المجسمات والنماذج والصور التي تمثل ابرز المنشآت والمرافق مبدياً إعجاباً كبيراً بما تحقق من نهضة صناعية شاملة. واختتمت زيارة السفير الكندي بجولة على المنطقتين السكنية والصناعية.