تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
الهيئة الملكية تنظم دورة آليات ضبط التسمم الغذائي

نظمت الهيئة الملكية بالجبيل ممثلة بإدارة الأملاك دورة تدريبية عن آليات ضبط التسمم الغذائي وذلك بالتنسيق مع الوكالة المساعدة للطب الوقائي بالإدارة العامة للصحة الوقائية (برنامج السلامة الغذائية) بوزارة الصحة وشارك في هذه الدورة المتقدمة الأطباء والفنيين من وزارة الصحة والمستشفيات والمستوصفات الخاصة في مدينة الجبيل الصناعية وجميع مفتشي صحة البيئة بالهيئة الملكية وذلك بقاعة المحاضرات بمختبر ومركز تدريب صحة البيئة وقد استمرت لمدة ثلاثة أيام.

 وتناولت هذه الدورة العديد من المحاضرات وورش العمل التي أثرت المتدربين بأحدث النظم في هذا المجال ، كما تم إيضاح آلية الكشف عن حالات التسمم وطرق تسجيلها.

 وفي نهاية الدورة تم استضافة الجميع بمركز الزوار بمبنى الهيئة الملكية في جولة حول المعرض، قام بعدها المهندس أحمد بن سليمان الحركان مدير إدارة الأملاك بتكريم منسوبي وزارة الصحة وتوزيع الدروع والشهادات على المشاركين .

 وتأتي هذه الدورة سعياً من الهيئة الملكية لتطوير الكفاءات والكوادر الطبية التي تعمل في أقسام الطوارئ بمستشفيات ومستوصفات مدينة الجبيل الصناعية والتي يقع على عاتقها مسئولية الاستقصاء الــوبائي لحوادث التسمم الغذائي ، حيث تبرز أهمية إيضاح الإجراءات الصحيحة لمثل هذه الحالات منعاً لحدوث أي أرباك وتعطيل لأعمال الإدارات ذات العلاقة.

 الجدير بالذكر أن إدارة الأملاك بالهيئة الملكية بالجبيل تتولى أعمال الأشراف على جميع مرافق تداول الأغذية من مطاعم وبقالات وبوفيهات ومحلات اللحوم والخضار بالإضافة الى صالونات الحلاقة ومغاسل الملابس وغيرهـا بالمدينة ، ويتم ذلك وفــق أعلى نظم المراقبة الصحية العالمية  .