تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
الجبيل: ملتقى يناقش دور العلاقات العامة في الأزمات
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
03/07/1440

News paper image

 

انطلقت أعمال الملتقى الرابع للجمعية السعودية للعلاقات العامة والإعلان (سابرا) تحت عنوان «العلاقات العامة والأزمات.. الأدوار والاستراتيجيات»، في مركز الملك عبدالله الحضاري بمدينة الجبيل الصناعية، إذ أكد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية في الجبيل المهندس مصطفى المهدي، في افتتاح أعمال الملتقى أن العالم أشبه ما يكون بمنتدى يلتقى فيه الجميع، موضحاً أن منظومة العلاقات العامة متمثلة بأهم عناصرها وهو رأس المال البشري تمثل خط الدفاع الأول للمؤسسة في إدارة الأزمات.

وأشار إلى أن الحفاظ على سمعة المؤسسة واستثماراتها البشرية والمادية وصورتها الذهنية وعلاقاتها الداخلية والخارجية على رأس مهام العلاقات العامة، مبيناً أن الهيئة الملكية دأبت على دعم المجتمع بمختلف فئاته من مؤسسات وأفراد بهدف تعزيز التميز المؤسسي والتشغيلي في القطاع الصناعي وجودة الحياة في مدنها الصناعية.

من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للعلاقات العامة والإعلان الدكتور محمد الحيزان، إن اختيار موضوع الملتقى يأتي انطلاقاً من إدراك الجمعية بأن التعامل مع الأزمات يشكل محوراً رئيساً في نشاط العلاقات العامة، ومهمة أساسية من مهامها.

وتناولت جلسات الملتقى الأزمات المؤسساتية، وتحدث فيها أستاذ الإعلام المساعد بكلية الاتصال والإعلام بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة الدكتورة هناء الحفناوي عن العلاقات العامة وإدارة أزمة المؤسسات التصورات والنماذج، فيما تناول رئيس وحدة الاعلام بمؤسسة سليمان الراجحي رياض الفريحي موضوع العلاقات العامة وفن إدارة الأزمات المؤسساتية، وأوصى بفهم الدور الحقيقي لمسؤولي العلاقات العامة بالمؤسسة، ومنحهم الثقة اللازمة للقيام بدورهم في مواجهة الأزمات المؤسساتية والحد من عواقبها وتأثيراتها السلبية على المؤسسة ومصالحها، وإجراء بحوث ودراسات مستمرة للكشف عن المشاكل والمخاطر والعراقيل والأزمات المحيطة بالمؤسسات.

ودعا إلى إدراج مركز متخصص في الهيكل التنظيمي للمؤسسات مهمته جمع المعلومات ووضع خطط وقائية للأزمات المتوقعة.

من جهته، تطرق المتحدث ماجد الجارلله إلى جهود إدارة العلاقات في مواجهة الأزمات، وأساليب وسيناريوهات مواجهة العلاقات لأزمات المنظمات والمنشآت.

كما ناقشت جلسات الملتقى أساليب استكشاف الأزمة والتنبؤ بوقوعها، وعرضت مديرة العلاقات العامة والإعلام بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني (بنات) فوزية الحربي، ورقة عمل عن الفرص التي قدمتها شبكات التواصل الاجتماعي لمسؤولي العلاقات في اكتشاف الأزمة قبل وقوعها، في حين ناقش الدكتور بقسم الإعلام والاتصال بجامعة الملك خالد عمر بو سعدة ورقة عمل حول دور إدارة المعلومات الاتصالية في مواجهة الأزمات المؤسساتية،

وتناولت الجلسات موضوع استراتيجية التعامل مع الأزمات المؤسساتية، وتحدث رئيس الجمعية والمدير العام للاتصال والإعلام المتحدث الرئيسي في الهيئة الملكية للجبيل وينبع الدكتور عبدالرحمن العبدالقادر، عن استراتيجيات المتحدث الرسمي في مواجهة الأزمات من ناحية أنواع الأزمات ومفهومها وسماتها والخصائص الديموغرافية للمتحدثين الرسميين وطبيعة التفاعل مع الأزمة ودور المتحدثين الرسميين أثناء معالجة الأزمة، وطرحت الدكتورة بكلية الإعلام والاتصال يسرا عبدالخالق موضوع الدبلوماسية العامة وإدارة اتصالات الأزمات الدولية.

وتطرق الأستاذ المساعد للصحافة المستشار الإعلامي الدكتور سمير محمود، إلى موضوع الأدوار الاتصالية لإدارات الإعلام والعلاقات في أزمة فواتير الكهرباء، من خلال دراسة مقارنة للحالة المصرية والسعودية.

المصدر