استقبلت الهيئة الملكية بالجبيل اليوم, وفدًا من وزارة الصناعة البنجلادشية, وعددٍ من الشركات المرافقة للوفد من بنجلادش في زيارة للتعرف على مدينة الجبيل الصناعية.

وأوضحت السكرتير الثاني بوزارة الصناعة البنجلادشية براق أحد أعضاء الوفد البنجلاديشي أن الزيارة كانت ذات محتوى معلوماتي مبهر غير متوقع بينت لنا جهود الهيئة الملكية بالجبيل في إنشاء وتشغيل وتطوير مدينة صناعية متكاملة من العدم ، وأن تجربة الهيئة الملكية بالجبيل تدرس في كيفية بناء المدينة التي كانت صحراء قاحلة وأصبحت مدينة متكاملة ، بالإضافة إلى التحديات التي واجهة مراحل الإنشاء وكيف جرى التغلب عليها وأنها تمتلك تجربة قيادية يحتذى في أثرها ونسعى إلى الاستفادة منها في بناء مدننا الصناعية. وبينت أن الزيارة تهدف إلى الاطلاع على أوجه التقدم والتطور في تجربة الهيئة الملكية بالجبيل الرائدة في آلية تنفيذ مشروعات البنية التحتية والاستفادة من الخبرات المتميزة في إنشاء وتشغيل وتطوير مدينة الجبيل الصناعية.

عقب ذلك, شاهد الوفد الزائر فيلماً وثائقياً يحكي قصة إنشاء مدينة الجبيل الصناعية وما قامت به من جهود في بناء المدينة , كما تجوّل في أجنحة المركز, مطلعاً على أبرز عوامل و مقومات النجاح في مشروعات الهيئة الملكية في مدينة الجبيل الصناعية. وتعرف الوفد الزائر ايضاً على المركز الاقتصادي لمدينة الجبيل الصناعية الذي يتكون من واجهة بحرية عامة ووسط تجاري. وفي نهاية الزيارة, شكر أعضاء الوفد القائمين بالهيئة الملكية على حسن الاستقبال, معتبرين أن هذه الزيارة ناجحة بكل المقاييس, حيث كونت صورة حقيقية لديهم إلى ما وصلت إليه هذه المدينة من طفرة وثورة صناعية وثقافية في المجالات كافة.​