تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
خبراء: نمو سوق إنترنت الأشياء إلى 9 تريليونات دولار في 2020
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
02/04/1440

News paper image

 

انطلقت أمس أعمال مؤتمر الجبيل لأنترنت الأشياء الصناعية والمعرض المصاحب، بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي، وعدد من منسوبي الهيئة، وبمشاركة العديد من الخبراء والقطاعات المهتمة بتطبيقات إنترنت الأشياء الصناعية، بمركز الملك عبدالله الحضاري في مدينة الجبيل الصناعية.
‏وأوضح مدير عام تقنية المعلومات بالهيئة الملكية للجبيل وينبع المهندس عبدالله الحربي أن المؤتمر يأتي لجمع مختلف القطاعات الصناعية والاقتصادية، والحكومية، والخبراء الدوليين، والمتخصصين لمناقشة أحدث التطورات في هذا المجال الحيوي، انطلاقًا من مسؤولية الهيئة الملكية تجاه مدنها الصناعية، ودورها الرائد في تطوير المنظومة الصناعية، في مدن صناعية ذكية رائدة.
وتناول مدير المركز الوطني لتقنية المعلومات الدكتور باسل العمير خلال ورقته في الجلسة الثانية من المؤتمر موضوع الأمن السيبراني في الشبكات الصناعة وأبرز المخاطر التي تهددها وكيفية تجنبها، مشيرًا إلى أن التحدي الذي يواجه أغلب الشركات يتمثل في توفير حماية كافية لشبكاتها الجديدة, لاسيما في ظل العدد الهائل من الهجمات الالكترونية الذي تتعرض له.

وتحدث رئيس إدارة التخطيط والعلاقات لخدمات الدعم بشركة معادن المهندس ماجد الشنقيطي عن موضوع التطور التقني وتأثيره على إجراءات العمل وعلى التقنية أو ما يسمى بـ (الشيء ) وكذلك على الناس أو المستخدمين.

‏بدوره أكد المتحدث الرئيس للمؤتمر أسامة الزعبي أن مسيرة التحول الرقمي هي مسيرة وليس حدث يحدث في تاريخ المنظمات والشركات، وأن إنترنت الأشياء هو عبارة عن تقنيات متعددة تسمح لنا بتوصيل جميع الأشياء لأحداث فرص كبيرة جدًا، منها فرص تطوير وتسريع الاقتصاد وخلق فرص عمل جديدة.
‏ونوه إلى أن البرمجيات الخبيثة تنتج يوميًا ما يقارب 1.5 مليون برنامج خبيث، كما يتم رصد 20 مليار محاولة اعتداء يوميًا، متوقعًا نمو سوق إنترنت الأشياء، فبعد أن كان يبلغ أقل من 3 تريليونات دولار سيصل إلى 8.9 تريليون دولار في العام 2020 م.
من جانبه، كشف نائب الرئيس للخدمات الرقمية بشركة الاتصالات السعودية عثمان الدهش خلال ورقته في الجلسة الأولى من المؤتمر التي حملت عنوان : “توجهات إنترنت الأشياء الصناعية والابتكار في نموذج الأعمال”، أنه تم تنفيذ شبكة متخصصة لإنترنت الأشياء تمكن المنظومات وتحديدًا الشركات والمصانع في المملكة من تطوير حلول لأنترنت الأشياء .

وتناول مدير المركز الوطني لتقنية المعلومات الدكتور باسل العمير خلال ورقته في الجلسة الثانية من المؤتمر موضوع الأمن السيبراني في شبكات الصناعة وأبرز المخاطر التي تهددها وكيفية تجنبها.

وتحدث رئيس إدارة التخطيط والعلاقات لخدمات الدعم بشركة معادن المهندس ماجد الشنقيطي عن موضوع التطور التقني وتأثيره على إجراءات العمل وعلى التقنية أو ما يسمى بـ (الشيء ) وكذلك على الناس أو المستخدمين.

المصدر