تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
في أول يوم.. الضباب يؤخر لجان اختبارات بالشرقية
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
13/04/1439

News paper image

 

اليوم - الدمام
تسببت الحالة الجوية وموجة الضباب الكثيف التي أدت إلى انعدام الرؤية الأفقية بالمنطقة الشرقية، في تأخير بدء اختبارات منتصف العام عن موعدها المحدد؛ وذلك حرصا على سلامة الطلاب والطالبات.
وكانت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، قد نبهت إلى انعدام في مدى الرؤية الأفقية، بسبب الضباب على مدن المنطقة الشرقية. وحذرت من تقلبات جوية على مناطق المملكة، بدءا من بداية الأسبوع المقبل ولمدة 3 أيام، حیث ستصل درجة الحرارة إلى «صفر» في بعض المناطق.
وأوضحت إدارة التحالیل والتوقعات بالهیئة حدوث تقلبات جوية اعتبارا من أمس إلى يوم الثلاثاء، حیث تتأثر مناطق تبوك، والجوف، والحدود الشمالیة، وحائل بنشاط للرياح السطحیة المثیرة للأترب والغبار، تحد من مدى الرؤية الأفقیة، وتمتد لمكة المكرمة والمدينة المنورة.
وأضافت، إن الحالة الجوية تمتد إلى مناطق الرياض، القصیم، والشرقیة، ويلي ذلك انخفاض ملموس في درجات الحرارة، مصحوبا برياح شمالیة مثیرة للأتربة والغبار تحد من مدى الرؤية الأفقیة على مناطق شمال وغرب المملكة اعتبارا من اليوم الاثنین.
وأشارت إلى وصول درجات الحرارة الصغرى إلى الصفر المئوي على أجزاء من مناطق تبوك، والجوف، والحدود الشمالیة، وحائل، وتكون السماء غائمة مع تواجد سحب منخفضة ومتوسطة، وقد تهطل أمطار على غرب وجنوب غرب وأجزاء من شمال المملكة.
وفي الجبيل، أدت موجة الضباب الكثيفة التي اجتاحت المحافظة منذ مساء الأمس إلى تأجيل بدء الاختبارات عن الموعد المحدد في كل من تعليم محافظة الجبيل وكلية التربية.
بدوره، أكد العقيد سعود العتيبي مدير مرور الجبيل عدم وقوع حوادث مرورية جسيمة بمحافظة الجبيل، على الرغم من الحالة الجوية التي تتأثر بها المنطقة حاليا، مرجعا ذلك إلى تكثيف جهود التوعية ودوريات المرور وتعاون قائدي المركبات ومستخدمي الطرق.
فيما رصدت «اليوم» أفراد المرور والدوريات يتابعون مهامهم في تنظيم حركة السير بشوارع الشرقية على مدار الساعة.
بدوره، ناشد الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية العقيد زياد الرقيطي، سائقي المركبات بأنواعها كافة، ضرورة التوقف عن القيادة بمكان آمن في المواقع متدنية الرؤية، والاستجابة لإرشادات رجال الأمن؛ حفاظا على سلامتهم والآخرين.
من جهة أخرى، وقف مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. عبدالرحمن المديرس، ومساعدوه وعدد من القيادات التعليمية بقطاعيها البنين والبنات، صباح أمس الأحد، على سير اختبارات الفصل الدراسي الأول للعام الحالي، وذلك في جولة ميدانية شملت عددا من المدارس المتوسطة والثانوية بالمنطقة، ووقوفهم على قاعات الاختبارات وأداء الطلبة، إلى جانب اطلاعهم على أعمال اللجان وغرف الكنترول.
وطمأن المديرس، أولياء الأمور، من خلال الجولة الميدانية التي قام بها والقيادات التعليمية على عدد من مدارس المنطقة، إلى جانب التقارير التي رصدت في اليوم الأول من الاختبارات للمرحلتين المتوسطة والثانوية، مشيرا إلى أن الاختبارات تسير بشكل مطمئن، وفي أجواء مشجعة تدعو إلى التفاؤل بمستويات ممتازة، ولم تعترضها أي عوائق تذكر.
وأكد مدير التعليم تسخير كافة الإمكانيات؛ لضمان جودة أداء الاختبارات، والتي سبقها تشكيل فرق ميدانية بقطاعي البنين والبنات؛ للتأكد من جاهزية مدارس المنطقة ووضع فرص التحسين لها، بالإضافة إلى توجيه كافة مكاتب التعليم بمدن ومحافظات المنطقة إلى تنفيذ الإجراءات الوقائية المطلوبة بما يكفل الرعاية الشاملة للطلبة والمحافظة عليهم وحمايتهم من مختلف المخاطر، وصولا إلى تفعيل الشراكة المجتمعية مع الإدارات الحكومية ذات العلاقة، يأتي في مقدمتها: التنسيق مع الإدارة العامة لمرور المنطقة الشرقية بتكثيف الانتشار الميداني في الشوارع خلال فترة الاختبارات؛ وذلك للحد من الظواهر السلوكية السلبية والمخالفات المرورية الخاطئة التي يمارسها بعض الطلاب خلال هذه الفترة.
كما اطمأن مدير التعليم، أمس، ضمن جولته الميدانية، برفقة عدد من القيادات التعليمية، على سير أداء اختبارات طلاب المنازل بثانوية سعيد بن جبير بالدمام، بحضور قائد المدرسة علي العمري، مشجعا في الوقت نفسه الطلبة على مواصلة الدراسة لمن لم تسمح ظروفهم بالانتظام في صفوف المقاعد الدراسية الصباحية والمسائية، باعتبار طلب العلم لا يقف عند سن معينة.

تشديد على عدم رمي الكتب في الشوارع

دعا المتحدث الإعلامي بتعليم المنطقة الشرقية، سعيد الباحص، على عدم امتهان الطلبة لرمي الكتب الدراسية أو المذكرات وخلافها من اللوازم المدرسية الخاصة بالاختبارات في الشوارع، والحرص على وضعها في الأرفف المخصصة لها داخل المدارس، حفاظا على النظافة العامة للشوارع، إلى جانب إمكانية الاستفادة من الكتب والأوراق من خلال إعادة تدويرها.
وأكد الباحص أن جميع التربويين والاداريين بتعليم المنطقة يعملون بروح الفريق الواحد ويسخرون كافة إمكانياتهم لما فيه مصلحة الطلبة وتهيئة الأجواء التربوية الملائمة لهم لأداء اختباراتهم.
وقال الباحص: إن الوقوف والاطمئنان على أداء سير الاختبارات لا يقتصر على العاملين بتلك المدارس، بل ينطلق أولا من قبل المسؤولين في الإدارة العامة للتعليم وصولاً للمشرفين والمشرفات في كافة مكاتب التعليم بالمنطقة، من خلال جدولة زيارات ميدانية لتلك المدارس والرفع أولا بأول بتقارير يومية للاطلاع والاطمئنان على سير الاختبارات.

 

المصدر