تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
عام / سمو أمير المنطقة الشرقية يستقبل رئيس الهيئة الملكية ومنسوبيها
العنصر غير مصنف حالياً. اضغط SHIFT+ENTER لتصنيف هذا العنصر.تم تحديد 1 نجمة. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد نجمتان. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 3 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 4 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط TAB لزيادة التصنيف. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.تم تحديد 5 نجمات. اضغط SHIFT+ENTER للإرسال. اضغط SHIFT+TAB لإنقاص التصنيف. اضغط SHIFT+ESCAPE لترك وضع إرسال التصنيف.
30/02/1441

News paper image

 

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم ، معالي رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع المهندس عبدالله بن إبراهيم السعدان، يرافقه الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي، وعدد من مسؤولي الهيئة ، وذلك في مقر الإمارة في الدمام.
ونوه سموه بما توليه القيادة الرشيدة –أعزها الله- للقطاع الصناعي من دعمٍ واهتمام، منذ وضع المغفور له بإذن الله الملك خالد بن عبدالعزيز حجر الأساس لمدينة الجبيل الصناعية، وما وضعته الدولة من خطط لتنويع قاعدة الاقتصاد، وتوفير فرص العمل للمواطنين وتأهيلهم.
وأشار سموه إلى أهمية العمل لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، والعمل الجاد على نمذجة تجربة الهيئة في مدنها، وتعزيز برامج خدمة المجتمع التي تنفذها الهيئة، مؤكداً أهمية العمل على دور المسؤولية الاجتماعية تجاه البيئة، وعدم التساهل مع الجهات المخالفة، والعمل على تحفيز المنشآت الملتزمة بيئيا ودعمها وفق ما تقره الأنظمة والتعليمات، مشيدًا بالجهود التي بذلتها الهيئة في سبيل توطين الوظائف القيادية فيها، مما يؤكد أن المواطن السعودي قادر على المنافسة والتميز، متمنيًا سموه للهيئة ومنسوبيها التوفيق.
واطلع أمير المنطقة الشرقية على إيجازٍ عن خطط الهيئة المستقبلية، وما تتخذه الهيئة من إجراءات للحفاظ على أجواء مدينة الجبيل الصناعية من آثار العمليات الصناعية، وإقرارها لعدد من مشروعات الحفاظ على البيئة بلغت تكلفتها حوالي ٣ مليارات ريال خلال الأعوام الخمسة الماضية، إضافة إلى الاطلاع على التجهيزات التي زودت بها الهيئة محطات الرصد التابعة لها التي يبلغ عددها ١٣محطة، وخطط التوسع في البنية التحتية للهيئة.
بدوره ثمن معالي رئيس الهيئة الملكية بالجبيل وينبع المهندس عبدالله السعدان، اهتمام وحرص سمو أمير المنطقة الشرقية على دعم مسيرة الهيئة الملكية بالجبيل، وتعزيز دورها، ورعاية سموه لمناسبات وفعاليات الهيئة، مؤكدًا أن الرعاية الكريمة والمتابعة والاهتمام تأكيد على ما توليه القيادة الرشيدة –أيدها الله -للهيئة والقطاع الصناعي من دعم واهتمام.
كما عبر الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى المهدي عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية، على ما تفضل به سموه من كلمات ودعم لمنسوبي الهيئة، مبينًا حرص الهيئة على إنفاذ توجيه سموه بشأن الاهتمام بالبيئة وتطوير جهود الهيئة في هذا الجانب، مشيرًا إلى أن الهيئة بفضل الدعم السخي الذي تحظى به من لدن سمو أمير المنطقة الشرقية، مثمنًا تشريف سموه لمناسبات الهيئة المختلفة ورعايته الكريمة لها.
//انتهى//​

المصدر